سعيد محمد : لا بد للمؤسسات الخيرية من الإحترافية في العمل الإعلامي

سعيد محمد : لا بد للمؤسسات الخيرية من الإحترافية في العمل الإعلامي

"التوعية" تقيم "المؤتمر التنموي للعمل الخيري" 57

دعا الإعلامي الأستاذ سعيد محمد المؤسسات والجهات الخيرية إلى تلمس الإحترافية في توظيف الإعلام بكل وسائطه ومستجداتنه الحديثة في دعم وتنشيط العمل الخيري،مستعرضاً عدداً من النماذج والأفكار الناجحة والمؤثرة على المستوى العالمي في توظيف الاعلام في العمل الخيري.

وفي ورقته للمؤتمر التنموي للعمل الخيري بجمعية التوعية قدم الأستاذ سعيد محمد ورقة “دور الأعلام في دعم العمل الخيري” وتناول في عرض شيق، مفهوم وأهمية العلاقة بين الإعلام والعمل الخيري، والإعلام وثقافة العمل الخيري، وأشكال العمل الإعلامي المناسب للعمل الخيري، والإعلام كأحد مصادر العمل الخيري، ومستقبل العلاقة بين الإعلام والعمل الخيري.

وشخص الأستاذ سعيد محمد واقع علاقة الإعلام والعمل الخيري على مستوى الصحف والإعلام المحلي، لا تزال وضعية تغطية فعاليات العمل الخيري دون مستوى الطموح، وربما تظهر أنشطة العمل الخيري في فترة محدودة من العام وهي قبيل وأثناء شهر رمضان المبارك، ثم يضعف اهتمام الإعلام المحلي بأنشطة القطاع الخيري، وهنا، لابد من العمل على تعزيز روابط العلاقة مع الأجهزة الاعلامية من جهة، وتفعيل دور وسائل التواصل التقنية والخطط الإعلامية للجهات الخيرية.

وشدد محمد في ورقة على أهمية  أن تكون الكوادر الإعلامية للجهات الخيرية قادرة على وضع التصورات والرؤية بمهنية عالية، وعدم الاكتفاء بالأخبار والتغطيات اليسيرة الاعتيادية، لا سيما وأن مشاريع وبرامج الجهات الخيرية تعدت النمطية التقليدية وانتقلت إلى مجالات أوسع.

كما أقترح محمد  تأسيس “شراكات” بين القطاعات الخيرية المختلفة.. ثنائية أو ثلاثية أو أكثر من باب التخطيط للحملات والأنشطة وتنفيذ خطة إعلامية مشتركة تأخذ صفة الإنتشار والتأثير.

ودعا الأستاذ سعيد محمد في ختام ورقته إلى العمل على تنفيذ ورش العمل التدريبية المتخصصة للكوادر الإعلامية بشكل مستمر، ومن المهم أن تشمل تلك الدورات مهارات “تقييم العمل وتحديد الاحتياجات واكتساب المهارات في مجالات التطور التقني”، والاستفادة من الخبرات الوطنية في هذا المجال.