" /> ورشة عمل “كيف أفهم غضبي؟” تستعرض أنواع الغضب وطرق التغلب عليه : جمعية التوعية الاسلامية | Islamic Enlightenment Society

ورشة عمل “كيف أفهم غضبي؟” تستعرض أنواع الغضب وطرق التغلب عليه

 

الدراز – جمعية التوعية الإسلامية.

ضمن الفعاليات التوعوية للجنة الإرشاد الأسري (القسم النسوي) بجمعية التوعية الإسلامية، قدمت اللجنة ورشة عمل “كيف أفهم غضبي؟”.

وتضمنت الورشة التي قدمتها الأخصائية أمينة أبو رويس محاور عدة منها: ماهية الغضب وتعريفه، وأنواع الغضب، وكيفية التغلب عليه.

وبعد الحديث عن طرق التغلب على الغضب، تم التطرق إلى محاور أخرى متعلقة به، ومنها مراحل الغضب.

وفي هذا الجانب قالت أبو رويس أن الغضب يبدأ بالشعور بالتوتر بعد مرور أي موقف سلبي، ومن ثم يبدأ الغضب يشتد، فيصل لمرحلة الهجوم على الطرف الآخر، مشيرة إلى أن ذلك يتبعه مرحلة التشتت، التي تعني مراجعة الذات والتحسف على ما فعله الفرد، إلى أن تصل للإعتذار سواء بشكل مباشر أو غير مباشر.

واستعرضت أقنعة الغضب، وما يسمى بنموذج (APEB) لسلوك الغضب، وأساليب السيطرة على الغضب، التي منها: أخذ الشخص الغاضب نفسا عميقا، ورفض اي فكرة تثير الغضب، وتذكر الأوقات الجميلة والإيجابية التي مرت على الطرف الغضبان، حتى يتلاشى الغضب وترتسم الابتسامة، على وجنتيه، فيمارس الحديث الإيجابي مع النفس، حتى يكون مستعدا للمناقشة مع نفسه وغيره.

أما عن الأعراض المصاحبة للغضب فذكرت أنها: صداع في الرأس، وآلام في المعدة، وفقد التركيز، واحمرار في الوجه، وسرعة ضربات القلب، وانقباض اليد أو الفك، وسرعة التنفس، وشد وتوتر الأكتاف، لافتة إلى أن الفرد إذا تجاهل مشاعر الغضب والاستياء، فإنهما ستتلاشيان بالتدريج وكأنهما لم تكونان.

وفي الختام أشارت إلى أنه من غير المقبول أن يغضب الفرد، لأن الحلم يترتب عليه منافع كثيرة بعكس الغضب، الذي يؤدي التعامل به إلى سوء العلاقات الاجتماعية المتبادلة ما بين الناس.

IMG-20151031-WA0196



أخبار ذات صلة